كلية التربية البدنية تناقش اطار بحث عن ادارة التغيير والثقافة التنظيمية وعلاقتهما في ادارة الازمات لدى الهيئات الادارية للاندية الرياضية

كلية التربية البدنية تناقش اطار بحث عن ادارة التغيير والثقافة التنظيمية وعلاقتهما في ادارة الازمات لدى الهيئات الادارية للاندية الرياضية

 

شهدت كلية التربية البدنية وعلوم الرياضة – جامعة بغداد يوم الاربعاء الموافق 20/1/2021 مناقشة اطار بحث طالب الدكتوراه (قتيبة حسين علوان) باشراف الاستاذ الدكتور لؤي سامي رفعت.

وتألفت لجنة مناقشة اطار بحث الرسالة  الموسومة بـ (ادارة التغيير والثقافة التنظيمية وعلاقتهما في ادارة الازمات لدى الهيئات الادارية للاندية الرياضية المشاركة في الدوري العراقي بكرة السلة) ، من الاستاذ الدكتور مهند عبد الستار عبد الهادي رئيسا، الاستاذ الدكتور اشراق علي محمود،الاستاذ المساعد الدكتور شيرزاد محمد جارو، الاستاذ المساعد الدكتور ثامر حماد رجة، الاستاذ المساعد الدكتورمحمد قصي محمد، و الاستاذ الدكتور لؤي سامي رفعت مشرفا.

ومما لا شك فيه ان “الإطار العام للبحث” من أهم الاجزاء التي يتناولها الباحث الاكاديمي كجزء رئيس من أجزاء رسالة الماجستير او بحث الدكتوراة، ويحتاج كل طالب ان يُقدم إطار اطروحة الدكتوراة او الماجستير بعد بذل الكثير من الجهد والعمل الشاق والدراسة ليخرج إطار البحث الاكاديمي على النحو المطلوب الذي يرغب فيه مُشرفوا الرسالة الاكاديمية المتابعة له ولبحثه.

في الكثير من الاحيان يرفض مشرفوا الابحاث الاكاديمية الإطار العام للبحث بسبب عيوب في الصياغة او التكوين والبنية التي يجب ان يكون مطابق لها الاطار.

والإطار العام للبحث العلمي يتكون من:- العنوان المقدمة،  أهداف البحث،  منهجية البحث، ومخطط البحث ويتضمن الأبواب والفصول والمباحث التي سيشملها البحث العلمي  ، ويضاف إلى  ذلك الخاتمة ، التوصيات ، الملاحق ،و المصادر والمراجع ، حيث يعبر الباحث في الخاتمة عن رأيه بالبحث ،وعن الأشياء الجديدة والمبتكرة التي قدمها بحثه ، أما التوصيات فهي  عبارة عن توصية الباحث بنشر البحث الذي قام بدراسته ، أو الاستمرار في دراسته وتحسينه ، وإضافة أشياء جديدة عليه ، بينما تتضمن الملاحق الوثائق غي المنشورة ، الصور ، الخرائط ، الرسوم البيانية ، الاستبانات ، الجداول ، والمصطلحات.

وفي الختام طرح الأساتذة اعضاء اللجنة ملاحظات علمية قيمة حول بعض التعديلات وأوصت اللجنة بضرورة الاخذ بالملاحظات العلمية.