فرع الألعاب الفردية يطلق حملة توعية بأهمية الكتاب والقراءة

أعز مكان في الدنى سرج سابح … وخير جليس في الزمان كتاب

فرع الألعاب الفردية يطلق حملة توعية بأهمية الكتاب والقراءة

مع كل ما يشهده القرن الحادي والعشرين من التطور التكنولوجي وخصوصا في مجال التواصل والمعلوماتية أصبحت المؤلفات بكافة انواعها عبارة عن صيغ الكترونية تخزن على شبكة المعلومات الدولية  (الانترنيت) أو ما تسمى الكتاب الإلكتروني الذي يمتاز بإمكانية تصفحه على شاشة الهاتف أو حتى التلفاز، ومع كل هذه التسهيلات في الحصول على الكتاب الإلكتروني تصفحا وقراءة أو حتى الامتلاك له لكن نجد أن الكثير قد عزف عن مجالسة الكتب والنهل من علومها.

وبمبادرة من رئاسة فرع الألعاب الفردية في كلية التربية البدنية وعلوم الرياضة انطلقت حملة توعوية لطلبة الكلية حول أهمية الكتاب والقراءة في صناعة الشخصية العلمية المتميزة أطلق عليها تسمية (خير جليس)، يوم الأربعاء الموافق 18/1/2018.

وقد شارك في هذه الحملة العديد من أساتذة الفرع يتقدمهم الأستاذ المساعد الدكتور علي أحمد الجميلي رئيس الفرع، وتعددت فعاليات هذه الحملة بين لصق المنشورات المشجعة للقراءة في أرجاء الكلية وبين إلقاء المحاضرات في أهمية الكتاب واطلاع الطلبة على تاريخ الشعوب المتحضرة ودور الكتاب في هذا التحضر، ومن المؤمل أن تستمر هذه الحملة لعدة أيام وبنشاطات متعددة. وأفاد الجميلي أن الظروف الاستثنائية التي يمر بها عراقنا العزيز من جهة، وظهور مواقع التواصل الاجتماعي المتعددة إضافة إلى مئات الآلاف من مواقع الالعاب الالكترونية على شبكة الإنترنت جعلت الكثير من الشباب العراقي يغفل أو يستغفل عن أهمية تثقيف أنفسهم من خلال قراءة الكتب لذا وجب علينا تذكيرهم ووضعهم في الصورة من أهمية هذا الجانب المهم في بناء المجتمعات المثقفة.