اطروحة في كلية التربية البدنية بناء مقياس الصمود النفسي وتقنينه لحكام الدرجة الاولى للدوري العراقي الممتاز بكرة القدم

 

اطروحة في كلية التربية البدنية بناء مقياس الصمود النفسي وتقنينه لحكام الدرجة الاولى للدوري العراقي الممتاز بكرة القدم

   شهدت كلية التربية البدنية وعلوم الرياضة – جامعة بغداد يوم الثلاثاء الموافق 6/10/2018 مناقشة رسالة الماجستير للطالب (محمد سلمان شبيب) باشراف الاستاذ المساعد الدكتور هويدة أسماعيل ابراهيم والتي كانت بموضوعة كرة القدم.

 

وهدفت الرسالة الموسومة بـ (بناء مقياس الصمود النفسي وتقنينه لحكام الدرجة الاولى للدوري العراقي الممتاز بكرة القدم

للموسم (2018-2017)) ، الى بناء مقياس الصمود النفسي لحكام الدرجه الأولى للدوري العراقي الممتاز بكرة القدم للموسم ( 2017-2018)، تقنين مقياس الصمود النفسي لحكام الدرجه الأولى للدوري العراقي الممتاز بكرة القدم للموسم ( 2017-2018)..

 

    إما مشكلة البحث فيعد الصمود النفسي احد المكونات النفسية الضرورية لحكام كرة القدم بناءاً لتعرضه لمجموعة من الضغوط وظروف المباراة المختلفة، فمن خلال متابعة الباحث كونه احد حكام الدرجة الأولى في الدوري العراقي لكرة القدم فقد شاهدة ان هناك أخطاء تحكيمية ترتبط بقرارات الحكام إزاء المواقف المختلفة التي يواجهونها في اثناء المباريات ولقد اثرت بشكل مباشر على نتائج المباريات سلبياً باتجاه معين او ايجابياً بالاتجاه الاخر وان هذه القرارات أدت الى نتائج وافرازات أخرى ترتبط بجوانب إدارية ومادية وإعلامية وشخصية قد تؤثر سلباً على مسيرة لعبة كرة القدم  وهذه مشكلة مهمة ينبغي وضع الحلول لها من خلال دراسات علمية موضوعية تهتم بقياس الجوانب النفسية للحكام والتي تعد من خلال رأى الخبراء والمختصين من اهم ما يجب ان يتسم به الحكام لإظهار قدرتهم وتأثيرهم في إنجاح المباريات لذا ارتى الباحث ببناء مقياس ظاهرة الصمود النفسي وتقنينه التي تحدد من ذوي الاختصاص على انها من اهم الظواهر التي يجب ان يمتلكها الحكم لتعزيز امكانياته على مواجهة مختلف الضغوط الداخلية والخارجية لإصدار قراره التحكيمي مجرد من التأثيرات التي يمكن ان تكون دخيلة على تطبيق القانون بالشكل الصحيح وإصدار القرارات المناسبة إزاء مختلف المواقف.

 

وتوصلت الى مجموعة من الاستنتاجات من اهمها من خلال متابعة الباحث واطلاعه على البحوث والدراسات السابقه تم تحديد متغير(الصمود النفسي) كأكثر المتغيرات النفسية اهميه وتأثيرا في مستوى أداء حكام كرة القدم، تم التوصل إلى بناء مقياس الصمود لحكام الدرجة الأولى للدوري العراقي الممتاز بكرة القدم للموسم الرياضي( 2017-2018) والذي تكون من (53) فقرة ، تم التوصل تقنين مقياس الصمود النفسي لحكام الدرجة الأولى للدوري العراقي الممتاز بكرة القدم للموسم الرياضي( 2017-2018) والذي تكون من (53) فقرة ، تم آستخلاص (17) عامل تقيس بمجموعها الصمود النفسي لحكام الدرجة الأولى للدوري العراقي الممتاز بكرة القدم للموسم الرياضي( 2017-2018) بناءً على نتائج التحليل العالمي.

تميز مقياس الصمود النفسي بسهولة التطبيق والاجابه وتقبل الحكام له.

 

واوصت بالاتي اعتماد مقياس الصمود النفسي لحكام الدرجة الأولى للدوري العراقي الممتاز بكرة القدم للموسم الرياضي( 2017-2018)، ضرورة تطبيق مقياس الصمود النفسي عند انتقاء الحكام او قبولهم في الدورات الأولية .

اعتماد مقياس الصمود النفسي من لجنة الحكام في الاتحاد العراقي المركزي بكرة القدم كمؤشر لاعتماد الحكام في الدوري العراقي الممتاز والوقوف على مدى استعدادهم نفسيا، ضرورة تطبيق مقياس الصمود النفسي على كافة الدرجات التحكيمية المختلفة بكرة القدم وذألك بهدف الإفادة من النتائج في تصنيفهم ، ضرورة وجود اخصائي نفسي في اثناء التدريب ومناقشة الحكام على الحالات النفسية التي قد تواجههم في اثناء قيادتهم للمباريات ، يوصي الباحث بضرورة تطبيق مقياس الصمود النفسي على حكام بعض الألعاب الفرقيه الأخرى .