تدريسي في كلية التريبة البدنية يشارك في مؤتمرعلمي عن المخدرات والتفكك الاسري

التريبة البدنية وعلوم الرياضة تشارك في مؤتمرعلمي عن المخدرات والتفكك الاسري:

   شارك التدريسي في كلية التربية البدنية وعلوم الرياضة  بجامعة بغداد الاستاذ الدكتور عبد الهادي حميد التميمي في المؤتمر العلمي الاول (المخدرات والتفكك الاسري –  تحديات ورؤى)  والذي اقامه ديوان الوقف الشيعي – دائرة البعثات المقدسة وبالتعاون مع العتبة الكاظمية المقدسة، لاغراض تشخيص أسباب ظاهرة المخدرات ومخاطرها الاجتماعية.

وتخلل المؤتمر محاور عدة من ابرزها (المحور الديني، وحكم المخدرات وفق المنظورين الإسلامي والوضعي، ودور المؤسسة الدينية في مكافحة المخدرات، فضلاً عن حال التعاطي وتأثيرها على منظومة القيم الدينية، والمحور الصحي الذي سيناقش أهم أهداف المؤسسة الصحية في مكافحة الإدمان).

وتضمن البحث مقدمة جاء فيها( ان الشباب الجامعي اليوم يمثل طاقة بشرية كبيرة لذا فمن الواجب استثمار هذه الطاقات عبر التقليل من هدرها وتكامل شخصيتها من جميع المهارات اللازمة وكون مجتمعنا مر بظروف وتحديات كبيرة فانه يتحتم علينا دراسة كل المتعلقات بهؤلاء الشباب ضمن فلسفة التربية الحديثة وتهتم الدراسة الحالية  بالكشف عن اتجاهات الطلاب نحو المخدرات حيث ان شخصية الطالب في الجامعة تتوقف على حسن سلوكه اثناء حياته العملية وتلعب ممارسة الانشطة الرياضية دورا ايجابيا في صقل بقية الصفات وتعزيز الفرد في البحث عن متغيرات ايجابية مع هذه الاتجاهات .

واوصى الباحث بضرورة تنسيق الجامعات مع رجال الدين لعقد الندوات الهادفة حول الادمان ومخاطر ذلك على الفرد والمجتمع وتشجيعهم على تضمين خطبهم ودروسهم الدينية على دور العقل والروح والنفس في تكوين اتجاه مضاد لتعاطي المخدرات،  متابعة ورعاية الطلبة الذين يعانون من مشكلات نفسية واجتماعية كفقدان احد الوالدين او التصدع الاسري او ضعف الجانب الاقتصادي وتحقيق الرعاية الشاملة لهم مبينا ان   العمل على تأكيد وتعزيز الاهتمام بهذه الشريحة من المجتمع بحيث تكون الاولوية لهم في عمليات التخطيط والمشاريع الاقتصادية والاجتماعية والتربوية والتوجيه والإرشاد النفسي والاجتماعي والإرشاد الأسري والتربوي على وجه الخصوص،  إيصال برامج التوعية للأسر كي تقوم بدورها إزاء أبنائها في منظومة المكافحة الشاملة للمخدرات.

وفي ختام المؤتمر حصل المشارك على شهادة مشاركة من اللجنة المنظمة تعبيرا منهم بوافر شكرهم وتقديرهم لهذه المشاركة.