في الذكرى الأولى لتحرير الموصل من براثن داعش الإرهابي

في الذكرى الأولى لتحرير الموصل من براثن داعش الإرهابي

   بمناسبة الذكرى السنوية الاولى لاعلان النصر العظيم – اعلان تحرير الموصل من براثن داعش الارهابي، تتقدم عائلة التربية البدنية وعلوم الرياضة يتقدمهم السيد عميد الكلية الاستاذ الدكتور عدي طارق الربيعي باخلص التهاني والتبريكات الى الشعب العراقي  والى مقاتلينا وقواتنا الامنية لما قدموه من تضحيات جسمية،  هذا الجيش الذي كان بحق الحصن المنيع لحماية المكتسبات الوطنية والحفاظ على هيبة الدولة وسيادتها.

 

واشاد السيد العميد ببطولات المقاتلين من مختلف مدن العراق والذين حرروا بدمائهم الطاهرة أرضها المباركة، مؤكداً ان سجل الفخر الذي كتب في نينوى سيبقى مثار اعجاب وتقدير.

 

كما كانت لجامعتنا الام وكلية التربية البدنية وعلوم الرياضة العديد من المواقف المساندة للجيش العراقي وقواتنا الامنية في مراحل مواجهته لقوى لاظلم والارهاب، نسطرها لكم في السطور الاتية:-

 

زيارات دورية لمقاتلينا الابطال في ساحات القتال بمواكب وقافلات لتقديم الدعم في المناطق والقطعات المختلفة، زيارة الى موقع جريمة العصر (سبايكر)، زيارة الى منطقة الكيارة لايصال الدعم للمقاتلين من الجيش العراقي والحشد الشعبي، زيارة الى منطقة الكرمة في الفلوجة لايصال المساعدات ورفع علم جامعة بغداد هناك، زيارة الى منطقة جرف النصر، زيارة بصحبة معالي وزير التعليم العالي والبحث العلمي الى محافظة صلاح الدين، زيارة الى مدينة بيجي، ومشاركة عمادة الكلية في الاحتفال المركزي بمناسبة تحرير الموصل، معالي وزير التعليم العالي يثمن جهود عمادة الكلية في دعمها المستمر للقوات الامنية والحشد الشعبي.