اطروحة في كلية التربية البدنية تناقش تمرينات القوة اللامتزنة بأدوات مصممة وتأثيرها في بعض القدرات البدنية والمتغيرات البيوميكانيكية وانجاز ركض 110م حواجز للناشئين

 

اطروحة في كلية التربية البدنية تناقش تمرينات القوة اللامتزنة بأدوات مصممة وتأثيرها في بعض القدرات البدنية والمتغيرات البيوميكانيكية وانجاز ركض 110م حواجز للناشئين

  شهدت كلية التربية البدنية وعلوم الرياضة – جامعة بغداد يوم الثلاثاء الموافق27/11/2018 مناقشة رسالة الماجستير للطالبة (زينة اركان حميد) باشراف الاستاذ المساعد الدكتور انتصار رشيد حميد والتي كانت بموضوع العاب القوى.

وهدفت الاطروحة الموسومة بـ (تمرينات القوة اللامتزنة بأدوات مصممة وتأثيرها في بعض القدرات البدنية والمتغيرات البيوميكانيكية وانجاز ركض 110م حواجز للناشئين)، الى تصميم ادوات التمرينات القوة اللامتزنة ، اعداد تمرينات القوة اللامتزنة بالأدوات المصممة ، والتعرف على تأثير تمرينات القوة اللامتزنة على بعض القدرات البدنية والمتغيرات البايوميكانيكية وانجاز ركض 110م حواجز للناشئين.

أستخدمت الباحثة  المنهج التجريبي لعينة البحث البالغ عددهم (8) من اصل (12) لاعب وتم اجراء تجربتين استطلاعيتين الاولى في (21/11/2017) لغرض الوقوف على دقة العمل، من حيث عدد الكاميرات المستخدمة وابعادها وارتفاعها وصلاحيتها ووضوح الصورة لإجراءات الاختبارات، اما التجربة الاستطلاعية الثانية تمت في (19/1/2018) للتعرف على العدد الكافي للفريق المساعد وصلاحية الاجهزة والادوات المستخدمة..

وتكمن مشكلة البحث في 110م حواجز للأعمار (16-17) سنة بأن مستويات الاداء لحظة اجتياز الحاجز لدى اللاعبين الناشئين ليست بالمستوى المطلوب لذلك قم الباحث بأعداد تمرينات القوة اللامتزنة باستخدام ادوات مصممة والتي تهدف الى تطوير القدرات البدنية والخاصة بخطوة اجتياز الحاجز، بالإضافة الى تحسين المتغيرات البايوميكانيكية وانجاز 110م حواجز للناشئين.

وتوصلت الى مجموعة من الاستنتاجات من اهمها:-  ان التمرينات المستخدمة بأدوات مصممة كتمرينات القوة لامتزنة ذات تأثير على العضلات العاملة حيث اتزان على الدرات البدنية والمتغيرات البايوميكانيكية. وان تطور القدرات البدنية اثر في المتغيرات البايوميكانيكية على مراحل مختلفة.

واوصت بالاتي: ضرورة استخدام وسائل وادوات غير تقليدية متنوعة في المناهج التدريبية لرفع مستوى القدرات البدنية والمتغيرات البايوميكانيكية، بالإضافة الى ضرورة التأكد على الجوانب الميكانيكية في استخدام وتصميم ادوات تدريبية ليكون الهدف بدني وميكانيكي.

وتألفت لجنة المناقشة من الاستاذ الدكتور حامد يوسف رئيسا، الاستاذ الدكتور احمد ثامر،  الاستاذ الدكتور صلاح ياسر نجاح،  الاستاذ المساعد الدكتور انتصار رشيد.